دولة قطر تُشارك في أعمال النسخة السادسة من مؤتمر الشراكة العربي – الهندي

13 Jul 2023
82775f39-a4a3-479f-8b49-af0c72e9b556
82775f39-a4a3-479f-8b49-af0c72e9b556

شاركت دولة قطر في أعمال النسخة السادسة لمؤتمر الشراكة العربي – الهندي، الذي يُعقد تحت شعار” التعاون التجاري العربي الهندي: الطريق للمضي قدمًا”، وذلك خلال الفترة من 11 – 12 يوليو 2023 في العاصمة الهندية نيودلهي. وترأس سعادة السيد صالح بن ماجد الخليفي، وكيل وزارة التجارة والصناعة المساعد لشؤون الصناعة وتنمية الأعمال، وفد دولة قطر المُشارك في أعمال المؤتمر. وشهدت النسخة السادسة للمؤتمر، تنظيم عدد من الجلسات الحوارية التي تمحورت حول عدد من الموضوعات الرئيسية بما في ذلك فرص الاستثمار في الهند، والصناعات الدوائية بعد جائحة كوفيد -19، والأمن الغذائي والطاقة. وبهذه المناسبة أشاد سعادة وكيل الوزارة المساعد لشؤون الصناعة وتنمية الأعمال بقوة ومتانة الشراكة التاريخية والاستراتيجية التي تربط بين الدول العربية والهند ولا سيما دولة قطر، مشيرًا في هذا الصدد إلى أن الهند تُعد الشريك التجاري الثاني لدولة قطر، وأن حجم التبادل التجاري بين البلدين ارتفع بنحو 33٪خلال عامي 2021 و2022 ليبلغ حوالي 17.2 مليار دولار العام الماضي. وأفاد أن مشاركة دولة قطر في نسخة العام الحالي من المؤتمر، تأتي من منطلق الإيمان العميق بأهميةَ الشراكةِ كضمانةٍ رئيسية لتعزيز العلاقاتِ الثنائيةِ بين الدول، معربًا عن تطلعه من خلال اللقاء إلى إرساء خطط مشتركة لتوطيد مسارات التعاون المستقبلية بين الدول العربية وجمهورية الهند وتحفيز الاستثمارات المتبادلة في أسواق المنطقة العربية وآسيا بما يعود بالنفع على كافة اقتصادات هذه الدول. كما تخلل المؤتمر عقد لقاءات ثنائية بين رجال الأعمال من الجانبين العربي والهندي، وذلك في سبيل تعزيز التواصل بين رجال الأعمال والمستثمرين، وتوفير المزيد من الفرص الرامية إلى تعزيز الواقع التجاري والاستثماري والاقتصادي بين البلدان العربية والهند. وتأتي مشاركة دولة قطر في المؤتمر بهدف تسليط الضوء على الاقتصاد القطري ومكانته الرائدة على المستويين الإقليمي والدولي والتعريف بالبيئة الاستثمارية الجاذبة التي توفرها دولة قطر لرجال الأعمال والمستثمرين من مختلف أنحاء العالم بالإضافة إلى استعراض أبرز الحوافز والمميزات والمبادرات التي تم إطلاقها في سبيل دعم القطاع الخاص وتعزيز تنافسية وتنوع الاقتصاد القطري بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030، هذا إلى جانب تعزيز العلاقات الثنائية المتميزة التي تربط بين دولة قطر وجمهورية الهند. هذا وتجدر الإشارة إلى أن مؤتمر الشراكة العربي – الهندي بدأ تنظيمه للمرة الأولى في العام 2008؛ وذلك بهدف زيادة مستويات التبادل التجاري وتعزيز التعاون بين الدول العربية والهند.